• ×

10:26 مساءً , السبت 19 يناير 2019

رثاء يوجهها الشاعر عطا الله بن عيد اللحاوي ينعي بها ابو شايم

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 وفاة الشاعر الحميدي بن حريب العنزي غفر الله له وعفى عنه وسامحه
وهذه قصيدة رثاء يوجهها الشاعر عطا الله بن عيد اللحاوي ينعي بها ابو شايم


الله .. لوني (ما قريت) الرساله
ومسحتها قبل اطلع ويش فيها

او ليت جوالي ... تعذر ارساله
غدي ( عيوني ) نومها يهتنيها

جابت خبر .. والعلم وكد مقاله
ان الحميدي يطلب الحل فيها

هذي هي الدنيا على كل حاله
مطية(ن) مامن بها ممتطيها

ومحدٍ بها طال الزمان وصفاله
لو اضحكت (غير)البكا يقتفيها

قطانها تصفق ( يمينه شماله )
سهم المنايا لو سلم محتريها

الدمع من عيني تحدر مساله
ولا لمتها .. تبكي عزيزا عليها

تبكي ابو شايم ..رفيق الشكاله
شخصيةٍ ياخاطري ... ينبكيها

اليوم .. عن دنياه قفت رحاله
والموت كل ارواحنا (مبتليها)

مرحوم يا رجل الوفا والرجاله
مواقفه .. بالمعرفه .. يحتميها

شاعر من المعنى يجيب الجزاله
وابكار ..( فكرة فردا .. ينتقيها)

مجملا حاله .. (بستر وجماله)
( والخوة اللي بيننا ما نسيها).

له عندنا قدر .. ومقام .. وجلاله
مير البشر عند القدر وش بيديها

مالنا يا غير انسامحه والدعا له
والروح عسى ( ربها يرتضيها )

تفوز بالجنه ... بصالح اعماله
يالله .. عن كل الذنوب تعفيها

يالله (ثبت) موقفه في سؤاله
ومن نورك نور تربتا حط فيها

يالله عسى .. جنات عدنٍ مناله
والروح من حوض النبي ترتويها

وعسى السلامه والبقى في عياله
صوارما .. من ( عزوتا يعتزيها )

وصلاة ربي .. عد ممطر خياله
على ( رسولا ) . سنته نقتديها

الشاعر /
عطا الله بن عيد اللحاوي الشراري
 0  0  211
التعليقات ( 0 )