• ×

01:02 صباحًا , الثلاثاء 21 نوفمبر 2017

قال: تلقوا تدريبات على استخدام وتصنيع الأسلحة والمتفجرات في معسكرات الحرس الثوري

وزير داخلية البحرين: إيران تُؤوي 160 مطلوباً وضبطنا 24 كيلو متفجرات مصدرها طهران

-
-
زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
 كشف وزير الداخلية البحريني الفريق الركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة أن إيران ما زالت تُؤوي ما يزيد على 160 من العناصر الإرهابية المسقطة جنسيتها، والصادرة ضدهم أحكام بالمؤبد في قضايا إرهابية، أسفرت عن استشهاد 25 من رجال الأمن، إضافة إلى إصابة أكثر من 3000 من رجال الأمن؛ منها إصابات بليغة أدّت إلى عاهات مستديمة، كما أقرّ الذين تم القبض عليهم بأنهم تلقوا تدريبات على استخدام وتصنيع الأسلحة والمتفجرات في معسكرات تتبع الحرس الثوري الإيراني، وأن أعمار الفئة المستهدفة من التدريب تتراوح من 20 إلى 40 سنة.

وأوضح في حديثه لصحيفة "الشرق الأوسط" على هامش معرض ومؤتمر البحرين الدولي للدفاع 2017 أن حجم المضبوطات من المواد المتفجرة، والتي ثبت أن مصدرها إيران تجاوز 24 كيلوجراماً من المواد شديدة الانفجار، بجانب الدعم المادي واللوجستي الذي وفرته إيران للعناصر الإرهابية؛ بهدف تنفيذ أعمال إرهابية ضد مملكة البحرين وشعبها.

وتابع: برز الموقف المعادي الذي تنتهجه إيران ضد مملكة البحرين من خلال العدد المتزايد من التصريحات والتدخلات الرسمية، والتي بلغت منذ عام 2011 (254) تصريحاً، إضافة إلى الدور الذي تقوم به القنوات الفضائية الممولة من إيران ضد مملكة البحرين، والتي بلغت 71 قناة تبث بمختلف اللغات.

وأشار إلى أن مملكة البحرين، حذرت مراراً وتكراراً من خطورة التدخلات الإيرانية السافرة في الأمن الداخلي لمملكة البحرين والمنطقة، من خلال أساليبها المكشوفة التي تستغل فيها الخلايا والمنظمات الطائفية المتطرفة، وتعمل على دعمها إعلامياً وتدريبياً، أو من خلال الإيواء والتمويل والإمداد، وهو ما ثبت من خلال ما تم ضبطه من مواد متفجرة بعدد من المستودعات، أو ما تم إحباط تهريبه من مواد متفجرة.

وأضاف وزير الداخلية أن التدخلات الإيرانية الخطرة، تركز على تصدير التطرف الفكري والطائفي، الأمر الذي يستدعي تكثيف الجهود الإقليمية والدولية لمعالجة كل بؤر الإرهاب، وفي مقدمتها مكافحة تمويل إيران للمليشيات المتطرفة وإمدادها بالأسلحة.

ورداً على سؤال بشأن جدوى الاستراتيجية الأمريكية التي أعلن عنها مؤخراً الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، والتي أكد فيها أن إيران أكبر دولة راعية للإرهاب، والتوجه بفرض عقوبات على الحرس الثوري الإيراني، أكد أن هذه الاستراتيجية المهمة وضعت حداً واضحاً للمجاملات السياسية التي تم استغلالها من قبل إيران للتدخل في الشؤون الداخلية للدول والاستمرار في تصدير أعمالها الإرهابية، من خلال أذرعها المختلفة من الحرس الثوري و"حزب الله"، وإن هذه الاستراتيجية تصبّ بلا شك في اتجاه إحلال الأمن والسلم الدوليين بشكل عام، وحماية الأمن الإقليمي لمنطقة الخليج العربي بشكل خاص، مضيفاً أن مملكة البحرين تعمل على دعم ومؤازرة كل الجهود الإقليمية والدولية، وفي مقدمتها الموقف الأمريكي، بما يسهم في تعزيز مكافحة الإرهاب وتجفيف منابعه ودوافعه الفكرية الطائفية المتطرفة، مشيداً في هذا الصدد بما أعلنه الجنرال جيمس ماتيس وزير الدفاع الأمريكي من أن الولايات المتحدة، سوف تسعى حتماً إلى منع إيران من شحن متفجرات إلى البحرين.
**
شارك مع من تحب(:
** ::.
::- ::. :-:
:-:
 0  0  17
التعليقات ( 0 )

حتووم ديزاين , ديموفنف , انفنتي , مصمم حتوم , مصمم حاتم غبن , تصميم استايل ديموفنف , مختص ديموفنف , h7d7 , hatoom , حتوم , حاتم غزة , حاتم فلسطين , مطلوب تصميم استايل ديموفنف